نسب انجاز متقدمة يشهدها مشروع انساني تسعى العتبة الحسينية المقدسة الى إنجازه بالكامل

, منذ 4 اسبوع 33 مشاهدة

انجزت الكوادر الفنية والهندسية في شركة دبي للمقاولات العامة وبإشراف قسم المشاريع الاستراتيجية نسبة 86% من اعمال مشروع مركز الإمام الحسين (عليه السلام) لرعاية اطفال التوحد الذي يقع على طريق بغدادـ كربلاء بمساحة كلية للمشروع تبلغ 9000م2 وكلفة اجمالية تصل لقرابة الـ (10,490,000,000) دينار عراقي، بحسب مدير المشروع عن قسم المشاريع الاستراتيجية المهندس كريم عواد محمد.

واوضح محمد: «ان المشروع الذي يعد واحداً من اهم المشاريع الانسانية التي تسعى الامانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة لإنجازه لما سيقدمه من خدمات، وسيعد واحداً من اهم المعاهد على مستوى الشرق الاوسط، حيث وصل المشروع الى نسب انجاز متقدمة، وهو الان يشهد اعمال تغليف للجدران بالمرمر واعمالا في التأسيسات الكهربائية، وان الايام القريبة المقبلة سيشهد فيها  اعمالاً لتنصيب المصاعد الكهربائية واجهزة التبريد المركزي، ومن ثم يلي ذلك اعمال لتغليف السقوف الثانوية والارضيات».
 وتابع محمد: «ان المساحة البنائية له تبلغ 7682م ويتكون من ثلاثة مبان وهي كل من المبنى الرئيسي والمبنى المخروطي والمبنى الإداري ويتألف المبنى الرئيسي من ثمانية طوابق اضافة الى السرداب ويتكون طابق السرداب الذي تبلغ مساحته البنائية 900م2 من مرأب للسيارات وغرف لخزن المياه والمضخات وخدمات الميكانيك والمصاعد والمخزن».
واضاف ان «المشروع سيحتوي في طوابقه الثمانية للمبنى الرئيسي على عدد من القاعات الخاصة بالعلاج الفيزيائي والنطق مع عشر قاعات دراسية كل قاعة تتسع لـعشرة تلاميذ، فضلاً عن قاعات النوم لبعض الحالات التي يستقبلها المعهد من المحافظات المجاورة، فيما سيضم المبنى المخروطي ثلاثة طوابق، يكون الاول منها محطة لاستقبال اولياء الاطفال المتوحدين والثاني للطعام، وسيكون الطابق الثالث من المبنى عبارة عن قاعات لعرض المواهب الخاصة بالمستفيدين، اما ثالث مبنى فهو المبنى الاداري من المشروع وسيحتوي على عدد من الغرف الادارية والسكرتارية لإدارة المعهد».
لافتاً الى ان: «المشروع يتميز بعدة امور ابرزها تقسية الزجاج من نوع (زجاج الكرتنول) المقسى وما يمتاز به هذا النوع من الزجاج انه بعد تقسيته في حال سقوطه من اماكن مرتفعة واصطدامه في الارض فأنه يتحول الى زجاج على شكل رذاذ ناعم لا يؤدي الى اضرار فضلاً على احتواء ارضية قاعات الالعاب على مادة مطاطية مفروشة على خشب من نوع هزاز الهدف من ذلك تقليل الأذى حال وقوع الطفل على الارض اضافة الى تزيين القاعات الدراسية وفق الحاجة التي تتلاءم مع حالة المريض».
وجدير بالذكر: ان المشروع الذي من المؤمل افتتاحه في العام المقبل 2019 يحتوي على عدد من المناطق الخضر (اللاند سكيب) بواقع 5000م2 سيشهد اضافة محطة لتدوير المياه واعادتها الى المبزل وستكون مشتركة ما بين المشروع نفسه ومشروع مجمع الامام الحسين (عليه السلام) القرآني المجاور له.

 

 

مواضيع قد تعجبك

Execution Time: 0.0990 Seconds